You are currently viewing مركبات فضائية تزور الكواكب

مركبات فضائية تزور الكواكب

في عام 2016 فقد أرسلت ناسا عدة مركبات فضائية لزيارة جمع كواكب المجموعة الشمسية وتصويرها ودراسة مغناطيسيتها وطبيعتها عن قرب، تمت تلك البعثات منذ عام 1962 وحتى الآن، وقد استغرق بعضها مثل فوياجر 2 و نيوهورايزونز ما يزيد عن 10 سنوات للوصول إلى الكواكب البعيدة،

وقد لخصت مجلة “التايم” في عددها 3 لعام 2015 الصادر بتاريخ 20 يوليو بعثات المركبات الفضائية التي قامت بزيارة كواكب المجموعة الشمسية كما يلي:

  • عطارد: أول وصول إلى عطارد في عام 1974 وهو يبعد عن الشمس 36 مليون ميل ، كما أرسلت ناسا إليه “مارينر 10” في عام 1974 ووجد أن درجات الحرارة على عطارد تختلف بين – 297 فهرنهايت و + 369 فهرنهايت،
  • الزهرة: في عام 1962، وتبعد الزهرة عن الشمس نحو 67 مليون ميل، وتشير القياسات التي قامت بها مركبة “فينوس أكسبريس أوربيتر” (2006) إلى أن كوكب الزهرة لا تزال عليه براكين نشطة،
  • المريخ: كانت أول بعثة على المريخ في عام 1965، وهو يبعد عن الشمس نحو 142 مليون ميل، وفي عام 2004 وصلت إليه مركبتان متماثلتان سبيريت و أوبورتيونيتي وهبطتا عليه وقامتا بقياسات، وتشير قياساتهما إلى أن المريخ كان عليه الماء في مراحل تاريخية سابقة،
  • المشتري: تمت أول بعثة إلى المشتري في عام 1973 وهو يبعد عن الشمس نحو 484 مليون ميل،

وصلت عليه المركبة الفضائية “غاليليو أوربيتر” في عام 1995 واستطاعت تصوير بعض الكويكبات تتساقط عليه،

  • زحل: في عام 1979 وهو يبعد عن الشمس 888 مليون ميل، وبينت معلومات المركبة الفضائية فوياجر 1 أن له الآلاف من الحلقات الثلجية والصخرية تدور حوله،
  • أورانوس: وصلت فوياجر 2 لأول مرة إليه في عام 1986، وهو يبعد عن الشمس 1،8 مليار ميل، وتشير قياسات المركبة الفضائية إلى احتمال وجود محيطات ذات ماء في حالة غليان،

المركبة الفضائية نيو هورايزونز
  • نبتون: وصلت إليه المركبة الفضائية فوياجر 2 في عام 1989 بعد ان مرت على أورانوس، ويبعد بلوتو عن الشمس نحو 2،8 مليار ميل، وجدت فوياجر 2 على نبتون عاصفة عظيمة مظلمة، تشتد فيها رياح بسرعة 1500 ميل في الساعة،
  • بلوتو: وصلت إليه المركبة الفضائية نيو هورايزونز في عام 2015، وهو يبعد عن الشمس 3،7 مليار ميل، وقد استغرقت رحلة الوصول إليه 10 سنوات، وستكون “نيو هورايزونز” هي أول مركبة فضائية تقوم بتصويره ودراسة طبيعته والبيئة عليه،

اترك رد