You are currently viewing دوالي المريء

دوالي المريء

يمكن للدوالي أن تظهر في الأعضاء الداخلية مثل المريء والمعدة، حيث تتمثل باحتقان الأوعية الدموية حيث أن ظهور الدوالي في المريء واحتقان الأوعية الدموية في المعدة هو نتيجة لفرط ضغط الدم البابي،

هذه الأوردة تصرف الدم من أعضاء جوف البطن إلى الكبد، لذلك ففي حال وجود تغييرات في بنية نسيج الكبد نتيجة لمرض مزمن أو تشمع الكبد تحدث إعاقة في تدفق الدم من أعضاء البطن باتجاه الكبد،

ونتيجة لذلك يحدث احتقان في الأوردة التي تتجاوز الكبد ما يتيح انتقال الدم من أعضاء البطن الداخلية إلى الكبد عن طريق الوريد الأجوف السفلي والوريد الأجوف العلوي،

دوالي المريء هي علامة على وجود احتقان في أوردة المريء نتيجة لإعاقة في تدفق الدم إلى الكبد، فبدلًا من تصريف الدم من الطحال إلى الكبد ينتقل الدم عن طريق أوردة المريء إلى الوريد الأجوف العلوي، وكلما كان المرض في الكبد أكثر حدة وصعوبة ازداد احتقان أوردة المريء،

كما يمكن للاحتقان الوريدي أن يظهر في أجزاء أخرى من الأمعاء ،

أعراض دوالي المريء

لا تسبب دوالي المريء علامات وأعراض ما لم تنزف، وتشمل علامات وأعراض نزيف دوالي المريء ما يأتي:

  • التقيؤ بكميات كبيرة من الدم،
  • براز أسود أو دموي،
  • دوار،
  • فقدان الوعي في الحالات الشديدة،

قد يشتبه طبيبك في حدوث دوالي المريء إذا كانت لديك علامات مرض الكبد ، بما في ذلك:

  • اصفرار لون بشرتك وعينيك،
  • سهولة حدوث نزيف أو كدمات،
  • تراكم السوائل في البطن،

أسباب دوالي المريء

  • تندب الكبد الشديد

يمكن أن يؤدي عدد من أمراض الكبد بما في ذلك التهاب الكبد ومرض الكبد الكحولي، ومرض الكبد الدهني، واضطراب القناة الصفراوية المسمى تشمع الكبد الصفراوي الأولي إلى تليف الكبد،

  • جلطة دموية

يمكن أن تتسبب الجلطة الدموية في الوريد البابي أو في الوريد الذي يغذي الوريد البابي في حدوث دوالي المريء،

  • عدوى طفيلية

البلهارسيا عدوى طفيلية توجد في أجزاء من إفريقيا وأمريكا الجنوبية ومنطقة البحر الكاريبي والشرق الأوسط وشرق آسيا، حيث يمكن أن يتسبب الطفيل في تلف الكبد وكذلك الرئتين والأمعاء والمثانة والأعضاء الأخرى،

عوامل خطر الإصابة بدوالي المريء

  • ارتفاع ضغط الوريد البابي: يزداد خطر النزيف مع زيادة الضغط في الوريد البابي (ارتفاع ضغط الدم البابي)،
  • الدوالي الكبيرة: كلما كبرت دوالي المريء، زاد احتمال تعرضها للنزيف،
  • علامات حمراء على الدوالي: عند النظر إليها من خلال أنبوب رفيع ومرن يمر عبر حلقك حيث تظهر بعض دوالي المريء خطوطًا حمراء طويلة أو بقع حمراء،
  • تليف الكبد الشديد أو فشل الكبد: في أغلب الأحيان كلما زادت خطورة مرض الكبد زادت احتمالية نزيف دوالي المريء،
  • استمرار تعاطي الكحول: يكون خطر حدوث نزيف الدوالي أكبر بكثير إذا واصلت شرب الكحول،

مضاعفات دوالي المريء

أخطر مضاعفات دوالي المريء هو النزيف حيث بمجرد إصابتك بنوبة نزيف يزداد خطر إصابتك بنوبة نزيف أخرى بشكل كبير، إذا فقدت كمية كافية من الدم فقد تصاب بصدمة قد تؤدي إلى الوفاة،

تشخيص دوالي المريء

1، الفحص بالمنظار

إجراء يسمى تنظير الجهاز الهضمي العلوي هو الطريقة المفضلة لفحص دوالي المريء حيث يقوم طبيبك بإدخال أنبوب رفيع ومرن ومضيء من خلال فمك إلى المريء والمعدة وبداية الأمعاء الدقيقة،

سيبحث الطبيب عن الأوردة المتوسعة ويقيسها إن وجدت ويتحقق من وجود خطوط حمراء وبقع حمراء والتي تشير إلى وجود خطر كبير للنزيف حيث يمكن إجراء العلاج أثناء الفحص،

2، اختبارات التصوير

يمكن لكل من التصوير المقطعي المحوسب للبطن والموجات فوق الصوتية للأوردة الطحالية والبوابة أن تشير إلى وجود دوالي المريء،

كما يمكن أن تساعد اختبار الموجات فوق الصوتية المسمى تصوير المرونة العابر الذي يقيس التندب في الكبد طبيبك على تحديد ما إذا كنت تعاني من ارتفاع ضغط الدم البابي والذي قد يؤدي إلى دوالي المريء،

3، تنظير الكبسولة

في هذا الاختبار تقوم بابتلاع كبسولة بحجم فيتامين تحتوي على كاميرا دقيقة تلتقط صورًا للمريء أثناء مروره عبر الجهاز الهضمي، قد يكون هذا خيارًا للأشخاص غير القادرين أو غير الراغبين في إجراء فحص بالمنظار،

علاج دوالي المريء

1، علاج وقف النزيف دون جراحة

من أجل التقليل من خطر حدوث نزيف في الدوالي تتم معالجة المرضى الذين يعانون من تشمع الكبد ومن الدوالي في المريء بواسطة الدواء بروبرانولول، حيث يقوم هذا الدواء بحصر المستقبلات الموجودة في القلب والأوعية الدموية ويؤدي إلى انخفاض كمية الدم التي تتدفق إلى الجهاز البابي،

تتم معالجة النزيف بواسطة منظار داخلي بالنظر إلى الغشاء المخاطي في المريء مباشرة حيث يتم إغلاق الدوالي بواسطة مواد خاصة، أو بواسطة إدخال حلقة مطاطية تقوم بخنق الدوالي وإغلاقها، حيث يمكن لهذه العلاجات أن تؤدي إلى اختفاء دوالي المريء بشكل كامل ونهائي،

يمكن للبروبرانولول أن يمنع حدوث نزيف من المعدة حيث أن هنالك صعوبة في وضع الحلقة المطاطية على أوردة المعدة، ولكن بمساعدة المنظار الداخلي يمكن حقن مادة تؤدي إلى إغلاق هذه الأوردة،

2، علاج النزيف بالجراحة

في حال عدم القدرة على السيطرة على النزف من دوالي المريء أو المعدة ووقفه بالطرق التي ذكرت أعلاه يتم اللجوء إلى الحلول الجراحية، حيث يتم وضع مجازات وريدية لتسهيل تصريف الدم من أعضاء البطن إلى القلب، وهكذا يتم تخفيض ضغط الدم في الأوردة البابية وتجنب حصول النزيف،

في العملية الجراحية الأكثر شيوعا يتم إنشاء مجازة بواسطة الربط المباشر بين الوريد البابي الرئيسي، الذي يوصل الدم من أعضاء البطن إلى الكبد، مع الوريد الأجوف السفلي، بشكل مباشر،

الوقاية من دوالي المريء

1، عدم شرب الكحول

يُنصح الأشخاص المصابون بأمراض الكبد بالتوقف عن شرب الكحول؛ لأن الكبد يعالج الكحول فقد يؤدي شرب الكحول إلى إجهاد الكبد الضعيف بالفعل،

2، اتبع نظام غذائي صحي

اختر نظام غذائي نباتي مليئ بالفواكه والخضروات، واختر الحبوب الكاملة ومصادر البروتين الخالية من الدهون وقلل من كمية الأطعمة الدهنية والمقلية التي تتناولها،

3، حافظ على وزن صحي

قد تؤدي كمية الدهون الزائدة في الجسم إلى تلف الكبد حيث ترتبط السمنة بزيادة مخاطر الإصابة بمضاعفات تليف الكبد، افقد الوزن إذا كنت تعاني من السمنة أو زيادة الوزن،

4، استخدم الكيماويات باعتدال وبعناية

اتبع الإرشادات الموجودة على المواد الكيميائية المنزلية مثل مواد التنظيف وبخاخات الحشرات، إذا كنت تتعامل مع مواد كيميائية فاتبع جميع احتياطات السلامة، حيث أن الكبد يزيل السموم من جسمك، لذا امنحه قسطًا من الراحة عن طريق الحد من كمية السموم التي يجب أن يعالجها،

5، قلل من خطر إصابتك بالتهاب الكبد

يمكن أن تؤدي مشاركة الإبر وممارسة الجنس دون وقاية إلى زيادة خطر الإصابة بالتهاب الكبد، احم نفسك بالامتناع عن ممارسة الجنس أو استخدام الواقي الذكري إذا اخترت ممارسة الجنس،

اترك رد